استقبلَ رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فايز السراج، صباح اليوم السبت بمقر المجلس بمدينة طرابلس، وفدًا من بلدية الغريفة يضم أعضاء من المجلس الاجتماعي الأعلى ومجلس الحكماء والأعيان والمجلس البلدي بالغريفة.

وأكد أعضاء الوفد دعمهم لحكومة الوفاق الوطني وتأييدهم لما يبذله الرئيس من جهود لتوحيد الصف ولم الشمل وتوسيع قاعدة التوافق، وتواصله مع جميع الأطراف بغض النظر عن موقفهم السياسي، قائلين: «نعقد الأمل على الرئيس للخروج بالبلاد من الأزمة الراهنة».

ورحب «السراج» بأعضاء الوفد وتحدث عن مستجدات الوضع السياسي وما سببه الانقسام السياسي من أثر سلبي على مؤسسات الدولة، وقال بأنّه يتطلع إلى الالتقاء بهم في الغريفة، في الوقت الذي استمع فيه «السراج» لما عرضه أعضاء الوفد من مطالب تتعلق باحتياجات منطقة الغريفة، وتشمل استكمال ودعم عدد من المشاريع والمؤسسات الخدمية في مجالات المياه والصرف الصحي والتعليم والإعلام.

وأعطي «السراج»، تعليماته باتخاذ الإجراءات العاجلة لحل ما عرض من مختنقات وفقا للأولويات وبحسب ما هو متاح من إمكانيات، مؤكداً بأن حكومة الوفاق الوطني تولي الاهتمام بالجنوب الليبي، مؤكداً بأن الجنوب الحبيب لن يكون أبدا مهمشاً.

وفي ختام اللقاء سلم الدكتور عبد القادر أحمد نور هدية رمزية، من اتحاد قادة شباب المغرب العربي والذي كان ممثلا لليبيا في فعالياته.


إقرأ الخبر من المصدر